الآفاق المستقبلية للشباب العربي

DSC01144

شهدت رحاب المدرسة الوطنية للإدارة والتسيير بمدينة القنيطرة ندوة علمية حول موضوع “الشباب ورهانات المستقبل” من تنظيم المركز العلمي العربي للأبحاث والدراسات الإنسانية بشراكة مع كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية ابن طفيل من تأطير البروفسور شفيق الغبرا أستاذ العلوم السياسية بالكويت والخبير الاقتصادي المغربي نوح الهرموزي مدير المركز العلمي العربي للأبحاث والدراسات الإنسانية والسوسيولوجي المغربي عبد الرحيم العطري أستاذ علم الاجتماع بكلية الآداب والعلوم الإنسانية فاس السايس.
افتتحت الندوة بمداخلة الدكتور عبد الرحيم العطري الذي توقف عند وضعية الشباب المغربي من خلال بعض المؤشرات الإحصائية، كما حاول الإجابة عن بعض الأسئلة المرتبطة بتمثلات الشباب المغربي وبكيفية تمثل الشباب المغربي للمستقبل اعتمادات على جملة من الدراسات والأبحاث الميدانية والتي أنجزت في العقد الأخير من طرف جهات حكومية وغير حكومية.
بينما تناول البرفسور نوح الهرموزي بالدرس والتحليل مسألة الإشكالات الاقتصادية التي تعترض فئة الشباب، موضحا بالاعتماد على آخر الدراسات والتقارير الصادرة عن الجهات المعنية تأثيرها على عملية إدماج الشباب وعلى الصعوبات التي تواجهه لولوج سوق الشغل. كما توقف عند بعض العراقيل الاقتصادية والسياسات التدخلية التي تقف حجر عثرة أمام اندماج الشباب والحصول على المهارات والمعارف اللازمة للانخراط في منظومة اقتصادية متغيرة متحولة.
أما الدكتور شفيق الغبرا فقد انطلق في مقاربته لرهانات الشباب في المستقبل من اعتباره هذه الفئة العمرية الأكثر قدرة على التعاطي مع المتغيرات، فقد أثبت الشباب خلال التطورات الأخيرة التي شهدها العالم العربي مقدرته الكبيرة على الفعل، ما يجعل كل محاولة لتجاوز هذه الفئة مهمة أو محاولة محكومة بالفشل.
وشهدت الندوة تفاعل الحضور إذ رغم تزامن توقيت الندوة مع فترة الامتحانات إلا أن ذلك لم يمنع الطلاب من الحضور والتفاعل بشكل إيجابي مع الموضوع الذي حظي بمقاربة ثلاثية تعتمد الرؤية السياسية والاقتصادية والاجتماعية.
وجدير بالذكر أن هذه الندوة هي النشاط الثاني الذي يقوم به المركز هذا الأسبوع بعدنما افتتح أشغاله بالرباط يوم السبت الماضي بندوة حول آفاق الدولة المدينة عرفت مشاركة ثلة من الباحثين المغاربة والعرب.

حقوق المؤلف محفوظة “للمركز العلمي العربي للأبحاث والدراسات الإنسانية”.
يرجى ذكر المصدر عند إعادة النشر.

Share Button

الكاتب: