من نحن

hautpagesite

التعريف بالمركز

“المركز العلمي العربي للدراسات والأبحاث الإنسانية” مؤسسة بحثية علمية عربية تأسست من طرف ثلة من الباحثين بغية المساهمة في إغناء الحركية البحثية في العالم العربي. ويأتي تأسيس هذا المركز في سياق التحولات التي تشهدها البنى المجتمعية في العالم العربي، وهي تحولات تتطلب المواكبة بالدرس والنقد والتحليل. كما يهدف المركز إلى تطوير ونشر المعارف الإنسانية والاجتماعية في العالم العربي، والمساهمة في النقاش العام وتقديم أفكار جديدة ومقترحات لصناع القرار والباحثين، مستلهمين المعارف الإنسانية والنماذج والتجارب الناجحة على الصعيد العالمي.

رؤية المركز

عاشت جل المجتمعات العربية لفترة طويلة تحت نير أنظمة استبدادية، أهدرت مقومات النهضة والتقدم، مما أسفر في أحسن الأحوال عن تنمية ضعيفة ومجتمعات غير قادرة على اللحاق بمصاف الدول المتقدمة، مجتمعات تسودها الأمية وثقافة العنف. يستدعي هذا الواقع تضافر كل الجهود للبناء والمساهمة في تحرير الفرد العربي من كوابح الماضي والحاضر، وإعطائه ثقة في المستقبل وتحفيزه من أجل الانخراط الفعال في تحقيق التقدم والازدهار. إن رؤيتنا في “المركز العلمي العربي للدراسات والأبحاث الإنسانية” تنطلق من هذا الواقع، إيمانا منا بأن التقدم لن يتأتى من دون مساهمة علمية ومعرفية، ومن دون خلخلة بنى الركود والجمود والمساهمة في انعتاق الفرد العربي.

أهداف المركز:

- إنتاج أبحاث ودراسات حول قضايا التنمية في جوانبها المؤسساتية والقانونية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية والإدارية والثقافية والبيئية على شكل كتب أو مقالات أو منشورات إلكترونية أو ورقية.

- الإسهام في بلورة تصورات وحلول لأهم المشاكل المجتمعية في مختلف أبعادها على امتداد العالم العربي، والتي من شأنها أن تشكل أرضية يستأنس بها صناع القرار في مختلف المجالات.

- متابعة ورصد مختلف التحولات المرتبطة بالتنمية والبحث في معيقاتها وتقديم حلول تساهم في تجاوزها.

- تقديم خلاصات وتوصيات ونتائج علمية في مختلف القضايا الراهنة بغية إغناء وتعزيز النقاش حولها.

- تقديم مقاربات علمية وعملية لتجارب تنموية عربيا ودوليا.

مشاريع المركز:

- تنظيم الندوات والملتقيات والموائد المستديرة والأيام الدراسية المرتبطة بقضايا التنمية والتطور.

- إعداد كتب وموسوعات ودراسات علمية حول القضايا التي تندرج في مجال اشتغال المركز.

- ترجمة الكتب والدراسات والأبحاث والوثائق ذات الصلة باهتمامات المركز.

- إعداد ونشر تقارير سنوية عن حالة العالم العربي في المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية.

- نسج علاقات تعاون وتنسيق مع المؤسسات الجامعية ومراكز الأبحاث والمعاهد ذات الاهتمام المشترك عربيا ودوليا.

- المشاركة في الندوات والمؤتمرات العربية والدولية ذات الصلة باهتمامات المركز؛

- تنظيم دورات تدريبية وتكوينية وتقديم استشارات في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والمؤسساتية.

مجالات عمل المركز

- الإسلام والعصر: مع حلول العصر الحديث بما حمله من تجديدات تقنية وسياسية وثقافية دخلت معها الثقافات التقليدية والديانات الكبرى في علاقة تفاعل إيجابا وسلبا وأبدت ردود فعل متباينة محاولة من جهة استيعاب تجديدات الحداثة ومن جهة أخرى الدفاع عن ذاتها وإبراز قدرتها على الاستمرار والمساهمة في التطورات الكونية.

سيحاول المركز تعميق التفكير في العلاقات التفاعلية بين الإسلام والعصر في جوانبها التقنية والسياسية والثقافية المختلفة من خلال مقولات حقوق الإنسان، والتحديث السياسي والعولمة، والتفاعل الثقافي.

- الاقتصاد والتنمية: انطلاقا من أهمية الملكية والمبادرة الفردية ودور المجتمع المدني والقطاع الخاص في ظل دولة الحق والقانون سيعمل المركز على تقديم مقاربات اقتصادية تقترح حلولا بديلة لإشكالات اقتصاد الريع وضعف الإنتاجية والبطالة والدين الخارجي … إلخ التي تشكل أغلب الإشكالات التي تتخبط فيها معظم الدول العربية.

- الحرية والديمقراطية: إذا كانت الحرية في أدبيات الفكر الفلسفي السياسي تعني ما يتمتع به الأفراد من هامش للعمل والتفكير والإبداع، وتعني الاستقلال عن سلطة الحكومات والحد منها عند مستوياتها الدنيا، فإن الديمقراطية هي التي تضع السلطة بين يدي الأغلبية ولا تحجر على حقوق الأقليات، وهي الآلية التي ستمكن من تحقيق شروط العيش المشترك ومن توفير الحد الأدنى من الفرص للجميع.

- الدولة والمجتمع المدني: في عالم معولم ومتداخل المصالح، يلعب المجتمع المدني دور القوى التي تتواصل من خلالها الشعوب بعيدا من منطق الحكومات الاختزالي والحمائي. ويمكن للأفراد في العالم العربي أن يتصلوا ببقية المجتمعات والاستفادة من تجاربها الخاصة عن طريق مجتمع مدني حر وحيوي وديناميكي.

Share Button

الكاتب: